radio

تحميل أغاني فضيلة ختمي التونسية


ولدت الفنانة فضيلة ختمي في بداية القرن الماضي وقد يكون ذلك سنة 1905 ونشأت في وسط فني حيث أن والدتها مطربة و راقصة معروفة من أصل تركي وهي "نسرية فراولو".
وقد ساعدها حذقها للفن منذ الصغر وجمالها وأناقتها على النجاح المبكر في مجالات الغناء و الرقص و التمثيل.
و كانت البداية بمجموعة من الأغنيات التي انتشرت منذ بداية بث الأغاني العربية براديو القصبة بتونس سنة
1929
مثل "زمر يا شوفور" و"لما ريت" و"حلو دلال" و"محلاه قدك سرول".
و اشتهرت وأصبحت مطلوبة في الحفلات و المسرحيات و كان اسمها كافيا لجلب الجماهير رغم منافسة
حبيبة مسيكة و لويزة التونسية .و ما لبثت أن كونت فرقتها الخاصة بأكبر العازفين مثل مسعود حبيب و موني الجبالي و ألبير أبيتبول
.
و كانت تلك الفترة حبلى بالنشاط و الشهرة فغنت مع
زكي مراد و مثلت العديد من السرحيات و تعاملت مع كبار رجال المسرح مثل البشير المتهني و أحمد بوليمان و صالح الزواوي ونور الدين بالرشيد و سيد شطا وحمودة معالي
... و كونت صالونا أدبيا يلتقي فيه كل أربعاء رجال الفكر و الابداع.
.و ابتدعت موضة "
مريول فضيلة
" الذي يعرف لحد الآن بهذه التسمية.
و لكن الحرب العالمية الثانية قلصت من نشاطها و انضمت لفرقة الاذاعة للتمثيل حيث كانت الصوت النسائي الأول.
و كانت تتردد كثيرا على القطرالجزائري حيث كونت جوقا مغاربيا سنة
1953 مع المطربتين شبيلة راشد وكوكا التونسية و المغني صحراوي أنور والفكاهي الطيب الصاولي و دعمت الأشطة الفنية و شجعت المواهب الصاعدة حيث تواصل نشاط فرقتها التمثيلية حتى بداية الستينات ثم كونت مع السيدة المحرزي و الأديبة ناجية ثامر أسرة البرنامج الاذاعي "حصة المرأة " الذي تواصل سنوات طويلة حتى اعتزالها و قد وافاها الأجل المحتوم يوم 12 جانفي 1992




تحميل الباقة كاملة

ليست هناك تعليقات:

إرسال تعليق